ثقافة : "الدرج العظيم" يضم أكثر من 72 تمثالا .. اعرف مسار الزيارة

ثقافة : "الدرج العظيم" يضم أكثر من 72 تمثالا .. اعرف مسار الزيارة
ثقافة : "الدرج العظيم" يضم أكثر من 72 تمثالا .. اعرف مسار الزيارة

الخميس 30 نوفمبر 2023 09:45 صباحاً

يضم المتحف المصرى الكبير أحد أكبر المتاحف العالمية، مجموعة متفردة من القطع الأثرية، إذ يستطيع الزائر أن يرى ما يتجاوز الـ 50 ألف قطعة،  بما فيها المجموعة الكاملة لمقتنيات الملك توت عنخ آمون التى تعرض لأول مرة بشكل كامل، ويتفرد هذا الصرح الضخم  بالعديد من التصميمات التي لا يوجد لها مثيل في العالم، من بينهما "الدرج العظيم"، والذى تم مؤخرا ضمه لمنطقة الزيارات  المسموح بها ضمن الأماكن المفتوحة للجمهور قبل الافتتاح الرسمي للمتحف.

ويضم الدرج العظيم حوالى 72 تمثالا وهى التماثيل الثقيلة والضخمة التى تنتمى للحضارة المصرية القديمة التى تبدأ منذ العصر الدولة القديمة إلى العصر اليونانى الرومانى، ويحوى مجموعة أكثر من رائعة تحاكى عدة موضوعات أولها الملكية من خلال عرض مجموعة من تماثيل الملوك الضخمة سواء الكاملة أو النصفية مثل تمثال الملك رمسيس ومرنبتاح وحتشبسوت وسونسرت، والموضوع الثانى يتحدث عن أماكن العبادة فى مصر القديمة من خلال عرض مجموعة من البوابات والأعمدة وغيرها من العناصر المميزة للمعابد التى شيدت للآلهة بتكليف من قبل الملك، مثل بوابة الملك أمنمحات وسونسرت، أمام الموضوع الثالث الذى يتناوله الدرج فيتحدث عن الملك وعلاقته بالآلهة من خلال عرض مجموعة من الآثار الثلاثية والزوجية جنبًا إلى جنب مع تمثيل واحدة من الشخصيات من الآلهة فى الإنسانز، مثل ثالوث الملك رمسيس ومرنبتاح وسخمت، والموضوع الرابع يتحدث عن الحياة الأخرى من خلال عرض عدد من التوابيت الملكية المميزة التوابيت الحجرية المربعة فقط والجسم الملكى محنطة" من فترات مختلفة، على الدرج العظيم المتفرد به المتحف الكبير.

 

 الجزء المسموح به بالزيارة هو المتعلق بالخدمات التجارية، والذى يوجد على جهة اليمين عند دخولك من البوابة الخاصة بالمتحف بعد مرورك من البوابة الخارجية، ليرى الزائر أول قطعة أثرية وهى مسلة رمسيس الثانى أو أول مسلة معلقة فى العالم، لأن تلك المسلة يستطيع الزائ أن يرى خرطوش الملك أسقل جسم المسلة والذى يظر للمرة الأولى منذ آلاف السنين.

 

ثم بعد ترك المسلة المعلقة يعبر الزائر من بوابة المتحف ليدخل بهو المتحف الكبير ويكون فى استقباله الملك رمسيس الثانى، وبمحيطة عمود النصر للملك مرنبتاح إلى جانب تمثالين لملك وملكة من العصر البطلمى، ولنجد على الجهة اليسري الدرج العظيم والذى الطريق المؤدى لقاعة مقتنيات الملك توت عنخ آمون ومنه إلى باقى قاعات المتحف، والجهة اليمنى وهى الناحية التجارية.

 

 والناحية التجارية أو المنطقة التجارية التي تضم عدد من المطاعم والكافيتريات والمحلات التي تشمل علامات تجارية مصرية رائدة، ومتجر الهدايا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى