ثقافة : "واقع اللغة العربية ومستقبلها" فى صالون عبد المعطى حجازى الأحد

ثقافة : "واقع اللغة العربية ومستقبلها" فى صالون عبد المعطى حجازى الأحد
ثقافة : "واقع اللغة العربية ومستقبلها" فى صالون عبد المعطى حجازى الأحد

الخميس 11 يناير 2024 07:41 صباحاً

يستهل بيت الشعر العربى "مركز إبداع الست وسيلة" التابع لصندوق التنمية الثقافية، أنشطة فى العام الجديد، فى السادسة مساء الأحد المقبل الموافق 14 يناير 2024، بإقامة صالون الشاعر الكبير أحمد عبد المعطي حجازى، والذى يناقش قضية "اللغة العربية.. واقعها ومستقبلها"، وذلك بمناسبة احتفال منظمة اليونسكو باليوم العالمي للغة العربية.

 

يشارك فى الصالون الدكتور عبد الحكيم راضى الأستاذ بكلية الآداب جامعة القاهرة، وعضو مجمع اللغة العربية، والدكتور أبو اليزيد الشرقاوى الأستاذ بكلية دار العلوم، والدكتورة هدى عطية الأستاذة بكلية الآداب جامعة عين شمس، والدكتور أحمد تمام الأستاذ بكلية الآداب جامعة بني سويف، والدكتور عايدي علي جمعة، وتدير المناقشة الكاتبة والإعلامية سمية عبدالمنعم، الصحفية بجريدة الوفد.

 

يذكر أن بيت الشعر العربي مقره في بيت الست وسيلة خلف الجامع الأزهر وهو منزل أثري قديم يمتاز بجمال التصميم وروعة البناء، ويمثل نموذجاً فريداً لعمارة المنازل في العصر العثماني ويتبع صندوق التنمية الثقافية التابع لوزارة الثقافة المصرية تحت ملكية المجلس الأعلى للآثار ويعتبر مزارا أثريا وثقافيا بما يسمى بيت الشعر.

في عام 1646 ميلادية قام الأخوان عبد الحق ولطفي أولاد محمد الكناني ببناء منزل في شارع عطفة العيني بجوار منزل عبد الرحمن الهراوي، وعلى بعد أمتار قليلة من الجامع الأزهر، حيث يشير النص التأسيسى على إزار سقف مقعد هذا البيت، أن منشئه هو الحاج عبد الحق وشقيقة لطفى أولاد محمد الكنانى سنة 1074 هـ / 1664 م ثم أخذت ملكية البيت في الانتقال حتى وقع مفتاحه في يد الست وسيلة «خاتون بنت عبد الله البيضا معتوقة»، وكانت آخر من سكنت الدار ولذلك عرف باسمها ونسب إليها.

 

Get the latest news delivered to your inbox

Follow us on social media networks

NEXT history : The History—and Money—Behind Country Music’s Embrace of the U.S. Military