نيوز - في مواجهة روسيا.. أمريكا تزود أوكرانيا بقنبلة دقيقة جديدة بعيدة المدى

الأربعاء 31 يناير 2024 01:01 صباحاً

تم النشر في: 

30 يناير 2024, 10:05 مساءً

في إطار سعيها الدؤوب لدعم أوكرانيا في مواجهة روسيا نجح البنتاجون في اختبار قنبلة دقيقة جديدة بعيدة المدى، من المتوقع أن تصل إلى ساحة المعركة في أوكرانيا اليوم الأربعاء، وفقًا لما قاله مسؤول أمريكي وثلاثة مصادر لموقع "بوليتكو" الأمريكي.

وتفصيلاً، ستتسلم أوكرانيا الدفعة الأولى من القنابل ذات القطر الصغير، التي يتم إطلاقها من الأرض. وهي سلاح جديد طويل المدى من صنع شركة بوينج، لا تملكه حتى الولايات المتحدة في مخزونها، وفقًا للمصادر الأمريكية.

وقال المسؤول الأمريكي إنه من المتوقع أن تشكل القنبلة الجديدة، التي يمكنها التحليق لمسافة نحو 90 ميلاً، "قدرة كبيرة لأوكرانيا".

وأضاف المسؤول الأمريكي: "هذا يعني منحهم قدرة هجومية أعمق، لم تكن لديهم، وهو يكمل ترسانتهم النارية بعيدة المدى، وهو مجرد سهم إضافي في الجعبة، سيسمح لهم بفعل المزيد"، وفقًا لـ"العربية نت".

ويتكون السلاح، الذي شاركت في تطويره شركتا بوينج وساب، من قنبلة موجهة بدقة، تزن 250 رطلاً، مربوطة بمحرك صاروخي، ويتم إطلاقها من قاذفات أرضية مختلفة.

ويمتلك الجيش الأمريكي نسخة مماثلة من القنبلة، يتم إطلاقها من الجو، لكن النسخة التي يتم إطلاقها من الأرض لا توجد بعد في المخزون الأمريكي.

وأعلن البنتاجون في فبراير 2023 أن إدارة الرئيس جو بايدن ستزود أوكرانيا بالقنبلة الجديدة، لكن قبل إرسال النسخة الجديدة كان الجيش الأمريكي بحاجة إلى اختبار السلاح، واستغرق ذلك أشهرًا عدة.

وأشرف الجيش على اختبار القنبلة الجديدة الموجهة بدقة قبل تقديم ختم الموافقة على إرسال السلاح إلى أوكرانيا، وفقًا لمصدر في الصناعة والدفاع.

وتم إنشاء النسخة التي تم إطلاقها من الجو في عام 2019، لكن على الرغم من الاختبارات الناجحة لم تقم شركتا Boeing وSaab ببيعها حتى قررت الولايات المتحدة التبرع بها لأوكرانيا كجزء من حزمة مساعدات.

وقد زودت إدارة بايدن أوكرانيا بالفعل بعدد محدود من الأسلحة طويلة المدى.

Get the latest news delivered to your inbox

Follow us on social media networks

NEXT world : Public Intellectual Noam Chomsky Suffered ‘Massive Stroke’ and Is Recovering in Brazil