أخبار عربية : عشرات الشهداء والجرحى فى قصف الاحتلال على غزة لليوم الـ117 من العدوان

أخبار عربية : عشرات الشهداء والجرحى فى قصف الاحتلال على غزة لليوم الـ117 من العدوان
أخبار عربية : عشرات الشهداء والجرحى فى قصف الاحتلال على غزة لليوم الـ117 من العدوان

الأربعاء 31 يناير 2024 12:46 مساءً

استُشهد عشرات الفلسطينيين، وأصيب آخرون، اليوم الأربعاء، فى عدوان الاحتلال الإسرائيلى المتواصل على قطاع غزة، والذى دخل يومه السابع عشر بعد المئة. 

وأفادت مصادر طبية وفي قطاع الدفاع المدنى، باستشهاد 6 أشخاص وإصابة آخرين عقب قصف الطيران الحربي والمدفعي مدينة خان يونس تزامناً مع إطلاق النار من مروحيات ومسيرات إسرائيلية وسط المدينة وغربها، وأصيب العشرات في قصف صاروخي إسرائيلي استهدف منزلا في حي الدرج شرق مدينة غزة. 

واستشهد عدد من الشهداء وأصيب آخرون بقصف مدفعي وغارات جوية إسرائيلية وإطلاق نار من آليات الاحتلال الإسرائيلي على مناطق مختلفة شمال غرب مدينة غزة. 

وشنت طائرات الاحتلال الحربية سلسلة غارات جوية طالت منازل في أحياء مدينة غزة، وتحديدًا في الزيتون والرمال، وتواجه سيارات الإسعاف صعوبة في التنقل لانتشال الشهداء والجرحى، بسبب استمرار القصف وإطلاق النار من الاحتلال. 

وطال قفص مدفعي إسرائيلي مستشفى العودة في حي تل الزعتر جباليا شمال قطاع غزة، وشهد محيط مسجد الدعوة شمالي مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، قصفا مدفعيا عنيفا ومتواصلا. 

واستهدف قصف الاحتلال المدفعي محيط مستشفى ناصر في مدينة خان يونس، وهناك صعوبة في تحرك سيارات الإسعاف. 
وشهد محيط الحي النمساوي غرب مدينة خان يونس، إطلاق نار وقصفًا مدفعيًا، ونسفت قوات الاحتلال مربعا سكنيا وسط مدينة خان يونس. 

وقامت جرافات الاحتلال العسكرية بأعمال تجريف في شارع الشهداء بحي الرمال غرب مدينة غزة، بحماية من الدبابات وسط قصف مدفعي وإطلاق نار كثيف. 

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي عدوانها على قطاع غزة برا وبحرا وجوا، منذ السابع من أكتوبر الماضي، ما أسفر عن استشهاد 26751 مواطنًا، أغلبيتهم من النساء والأطفال، وإصابة نحو 65636 آخرين، فيما لا يزال أكثر من 8 آلاف مواطن في عداد المفقودين تحت الركام وفي الطرقات، في حصيلة غير نهائية. 

من جانب أخر شدد 14 رئيس وكالة أممية ودولية على ضرورة مواصلة دعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، وعدم الحيلولة دون تنفيذ ولايتها المتمثلة في خدمة أناس في أمس الحاجة للمساعدات.

وذكر مركز إعلام الأمم المتحدة، أن ذلك جاء في بيان مشترك صادر عما يعرف باللجنة الدائمة المشتركة بين الوكالات وهي أعلى منصة للتنسيق الإنساني في منظومة الأمم المتحدة.

وقال المسؤولون "إن الأحداث الرهيبة المتنامية في غزة منذ السابع من أكتوبر، تركت مئات الآلاف بدون مأوى وعلى حافة المجاعة".. مضيفين أن الأونروا، باعتبارها أكبر منظمة إنسانية في غزة، توفر الغذاء والمأوى والحماية للسكان حتى مع تشريد ومقتل موظفيها.

وأشاروا إلى أن قرار بعض الدول الأعضاء بالأمم المتحدة بتعليق تمويل الأونروا سيخلف عواقب كارثية على سكان غزة، مؤكدين عدم امتلاك أي جهة أخرى للقدرة على توصيل حجم ونطاق المساعدات التي يحتاجها بشكل عاجل 2.2 مليون شخص في غزة، مناشدين تلك الدول إعادة النظر في تعليق تمويل الأونروا.

ولفت المسؤولون، في بيانهم المشترك، إلى أن سحب التمويل من الأونروا خطير وسيؤدي إلى انهيار النظام الإنساني في غزة مع عواقب إنسانية وحقوقية بعيدة المدى في الأرض الفلسطينية المحتلة وجميع أنحاء المنطقة.. واختتموا البيان بالقول: لا يمكن للعالم أن يتخلى عن سكان غزة.

Get the latest news delivered to your inbox

Follow us on social media networks

NEXT world : Public Intellectual Noam Chomsky Suffered ‘Massive Stroke’ and Is Recovering in Brazil