أخبار عربية : عشرات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال

أخبار عربية : عشرات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال
أخبار عربية : عشرات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال

الأربعاء 31 يناير 2024 12:46 مساءً

اقتحم مستوطنون إسرائيليون، اليوم الأربعاء، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية شرطة الاحتلال. 

وأفاد شهود عيان، بأن عشرات المستوطنين اقتحموا الأقصى، من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية فى باحاته، وأدوا طقوسا تلمودية. 

كما منعت شرطة الاحتلال المتمركزة عند أبواب البلدة القديمة والمسجد الأقصى، المواطنين الفلسطينيين من الدخول، ما تسبب بانخفاض أعداد المصلين للشهر الرابع على التوالى.

ويتعرض المسجد الأقصى لاقتحامات شبه يومية من قبل المستوطنين في محاولة من الاحتلال لتقسميه زمانيا ومكانيا؛ كما هو الحال في المسجد الإبراهيمى في مدينة الخليل. 

وفى وقت سابق، استُشهد عشرات الفلسطينيين، وأصيب آخرون، اليوم الأربعاء، فى عدوان الاحتلال الإسرائيلى المتواصل على قطاع غزة، والذى دخل يومه السابع عشر بعد المئة. 

وأفادت مصادر طبية وفي قطاع الدفاع المدنى، باستشهاد 6 أشخاص وإصابة آخرين عقب قصف الطيران الحربي والمدفعي مدينة خان يونس تزامناً مع إطلاق النار من مروحيات ومسيرات إسرائيلية وسط المدينة وغربها، وأصيب العشرات في قصف صاروخي إسرائيلي استهدف منزلا في حي الدرج شرق مدينة غزة. 

واستشهد عدد من الشهداء وأصيب آخرون بقصف مدفعي وغارات جوية إسرائيلية وإطلاق نار من آليات الاحتلال الإسرائيلي على مناطق مختلفة شمال غرب مدينة غزة. 

وشنت طائرات الاحتلال الحربية سلسلة غارات جوية طالت منازل في أحياء مدينة غزة، وتحديدًا في الزيتون والرمال، وتواجه سيارات الإسعاف صعوبة في التنقل لانتشال الشهداء والجرحى، بسبب استمرار القصف وإطلاق النار من الاحتلال. 

وطال قفص مدفعي إسرائيلي مستشفى العودة في حي تل الزعتر جباليا شمال قطاع غزة، وشهد محيط مسجد الدعوة شمالي مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، قصفا مدفعيا عنيفا ومتواصلا. 

واستهدف قصف الاحتلال المدفعي محيط مستشفى ناصر في مدينة خان يونس، وهناك صعوبة في تحرك سيارات الإسعاف. 
وشهد محيط الحي النمساوي غرب مدينة خان يونس، إطلاق نار وقصفًا مدفعيًا، ونسفت قوات الاحتلال مربعا سكنيا وسط مدينة خان يونس. 

وقامت جرافات الاحتلال العسكرية بأعمال تجريف في شارع الشهداء بحي الرمال غرب مدينة غزة، بحماية من الدبابات وسط قصف مدفعي وإطلاق نار كثيف. 

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي عدوانها على قطاع غزة برا وبحرا وجوا، منذ السابع من أكتوبر الماضي، ما أسفر عن استشهاد 26751 مواطنًا، أغلبيتهم من النساء والأطفال، وإصابة نحو 65636 آخرين، فيما لا يزال أكثر من 8 آلاف مواطن في عداد المفقودين تحت الركام وفي الطرقات، في حصيلة غير نهائية. 

Get the latest news delivered to your inbox

Follow us on social media networks

PREV world News : Palestinians gather at ruined mosque for Eid al Adha prayers
NEXT world : Public Intellectual Noam Chomsky Suffered ‘Massive Stroke’ and Is Recovering in Brazil